القصة القصيرة جدا

أبي

مات أبي،رحمه الله… كان رجلا قويا.. صارما.. يحب النظام، و لا يريد عنه بديلا.. إذا حضر بالمنزل، امتص الفضاء كل صوت.. و إذا خرج ترك بين يدي أمي السوط.. رغم احتجاجي،ما خرجت عن الصراط المرسوم.. قلت في نفسي: إنه أمر لن يدوم.. و فجاة رحل،و كأن أربعين حولا رمشة عين.. بكيناه بحرقة،فقد ترك في أنفسنا فجوة.. رأيت ابتسامة ابني تكبرُ مثلَ أبي .. لبسني …!.

السابق
محظوظة
التالي
مؤهلات الوظيفة

اترك تعليقاً

*