القصة القصيرة جدا

أسطورة

أحبته بكل جوارحها، تاج الملك لم يخيفها. ولم يثنيها عن عزيمتها. كان غذاء لروحها المتعطشة، تجلت تضحيتها عن عشق صادق شملته روح الإخلاص والتفاني، بعد أن قتلته أياد غدر وجشع لتسلبها حبيبباً هائماً في رحابها. هامت روحها فداءً لحب فاق حب الحياة، فخلدت بطولتها اسطورة للوفاء. وأزاحت غشاوة الباطل.

السابق
غريب الدار
التالي
قصّة سهرة

اترك تعليقاً

*