القصة القصيرة جدا

ألم

على قارعة الطّريق صادفه .. عيناها شدته إليه بقوة … تقدم منه ..حضنه ..تشمم رائحتها فيه عادت به الذكريات الى الوراء، فجرت على الخد دمعه حارة..مسحها خفية ثم انصر ف متمتما كم تمنيتك لها مني.

السابق
عندما يؤوب العاشقون
التالي
المنبوذ

اترك تعليقاً

*