القصة القصيرة جدا

أَ وْ بٌ

إثـر نـوبـة قصـفٍ احترقت فـي المـساء مدينته ، أيـقن أن السمـاء سـتنشقُ عن زائـر يـأتيه .. حمـل صغـاره ومـا خـف من مـتاع .. لم ينس أن يُحكـم غلـق مسكنه داسـاً مـفتاحه بحـافظتـه ريثمـاً يومـاً يعـود.

السابق
إعراب
التالي
وَطَنٌ

اترك تعليقاً

*