القصة القصيرة جدا

إِلْهَامٌ

ما بال هذا الرجل؟.
نراه غير البشر أجمعين.. يسرح عند وقت القيلولة، ويقيل وقتما يسرحون.. يكد في الحفر بلا هوادة، وكلما حفر لثلاثة أرباع اليوم ؛ يعود في الربع الباقي من النهار بردم الحفرة.. تقربت منه حسيساً.. اتحسس ما به؟. جلست على مقربة من النبع الصافي، وضعت كفوف يدى على مؤخَّرة العجز.. لم يستقم المراد؟. رفعت الرأس للحائط المقابل.. قرأت، وقرأ الجميع من بعدى.. من كان عمل أحدكم خالصاً للمحبوب فليتقنه.

السابق
خيانة
التالي
أقنعة

اترك تعليقاً

*