القصة القصيرة جدا

ابن عصره

تشبّث في درابزين السّلم يبغي الصّعود، كلّما ارتقى درجةً يراقب الصّاعدين، والهابطين.. يلعق الشّفاه.. لا يعجبه سوى خطوة ؛ على الباسطة الوسطى وقفَ ينظر للأعلى والأسفل.. لم تتغيّر جِعلته.

السابق
أحلام
التالي
تَأرجُحٌ

اترك تعليقاً

*