القصة القصيرة جدا

السرُّ

أرادت شمسها معانقة ظلي ..فغارت منها الشمس الأصيلة…وأدركت الليل لتغيب عن الأنظار، وقفت والشوق بعينيها…ترسل حروفا وكلمات عسلية…تريد طرق باب الخليل برهة لتبوح بسرها المدفون منذ أعوام ومعها مدادها الأسود يتقاطر أرضا فتصيبه دمعاتي …وبصير طيفا ساحرا..يرسم على كل اللوحات ارمي بأحلامك وآهاتك في نهر الحياة…واغتسلي من صفاءه ونقاءه…فشمسك ستسطع غدا على الأخضر واليابس.

السابق
شعرية الإعجاب…
التالي
مٙطْمٙع

اترك تعليقاً

*