القصة القصيرة جدا

السمسار…

كانت تكلفة تنقله إلى المدينة، في نظره بسيطة…بعد أيام أصبح سائقا بلا رخصة… كتب عن جون ديوي و توماس و باختين، بينما الرّكاب يضحكون، لأنّه يحسن التهريج والتجاوز في الخطوط الممنوعة…في الصّباح الموالي أعلنت الجريدة مقتلهم جميعا والسّائق في حالة حرجة، تنبّأ له الطبيب بمصير أصدقائه.

قاص و ناقد

السابق
ناقد
التالي
أسئلة

اترك تعليقاً

*