القصة القصيرة جدا

الطلاق

هو ..صمم أن يظهر الحزم ويخفي الضعف
هي ..لن تتنازل عن ارادتها وتظهر الخوف
قال بحزم لن تذهبي اليوم الى زيارة أمك _ تراخى صوته _ في يوم آخر
قالت بتصميم ونبرة حادة سأذهب ما السبب في منعي
قال محاولا اظهار القوة أنا زوجك وليس من شأنك أن تسألي عن سبب قراراتي …تذكر قول أمه لا تدع صوتها يعلو على صوتك وأخذ يرفع صوته
استغربت لم تتعود منه هذا …صرخت بحزم سأذهب الى أمي ولن أدعك تقتلها هل سمعت؟
اشتد غضبه صوتها بدأ يعلو على صوته ذهبت هيبته اذا سكت لن تحترمه بعد اليوم….صرخ بصوت أعلى منها لن تخرجي بأي حال …صرخت بصوت أعلى منه سأخرج …. وإزداد الصراخ
دخلت غرفتها وخرجت بعد قليل بحقيبة نظر إليها ببلاهة وجسده يرتعش..لم يعد قادرا على التراجع ولم يعد قادرا على المواصلة …إنها تتحدى قراراته وتوصيات أمه…حتى صديقه علي ترتعش زوجته عندما تراه ..آه من أول الطريق خرجت عن طوعه لام نفسه على عدم اظهار القوة من الليلة الإولى وبدأ وسواس بلوم أمه وصرخ تتحديني قالت سأذهب الى أمي
وردد بفزع لن تعودي …ردت وهي تضغط على شفتها كما تشاء..إزداد هيجانه لا تهتم لوعيده صرخ بغضب أنت طالق طالق .. هي .حملت حقيبتها وخرجت ولم تلتفت هو إنهار وجلس يبكي ….

السابق
صالون تجميل
التالي
ميعاد

اترك تعليقاً

*