القصة القصيرة جدا

الغريب

على هامش (النعيم)ألقى ياقوت عصا الترحال…تلك أمة قد خلت،الصالحون والطالحون أطياف تلقاك عند الأبواب الأربعة، من أيّها دخلت فأنت آمن..الغيم هاهنا يا صاح وافد بتوشيحة من الغيبيات..مسلك برسم العمر،يستحضر الحكاية على إيقاع الصقيع ،وحده الغريب ينتهك حظر التجوال،تواكبه سنوات ذات الخمار الأسود،بل المعطف الأبيض،وحده الغريب يغمره الدفء ،فهي الساعة ترشف القهوة بين العيال،على مقربة من المدفأة…وتجري الرياح…

دبية الإلكترونية. دبلوم ليبسانس أدب عربي وأستاذ في الاختصاص ذاته.

السابق
انعدام الوزن
التالي
ماكرة

اترك تعليقاً

*