القصة القصيرة جدا

الموتة الاولى

راح يهذي و رغم ايمانه، شط به الغضب و تسكعت أفكاره.داور خيالات السوء لعله يشفى من كيدهم.نطحت روؤسهم جدار الاسمنت و راحت تستجدي المرض أن تكون طعنته الاخيرة.

السابق
سَكَنٌ
التالي
حضنٌ

اترك تعليقاً

*