القصة القصيرة جدا

امرأة الحلم

على بعد حلم منه تجلس خلف نافذتها عطشى …تخفي حنينها بستائر حريرية من برجها العاجي تنتظر وهو يعاقر كؤوس الفودكا والأحلام .كان حلمه مرعبا اوغل في الكتابة حتى جف حبره .. .. بنزق حركت المرأة العطشى ستائرها ، هب الرجل يضرب الطاولة بقبضته الصارخة .. الرجل الحالم ايقظ زبائن المقهى السكارى اشعل بينهم حرب الكؤوس ، المرأة العطشى لوحت له وأشعلا حربا وحبا وأحلاما.

السابق
ثقافة
التالي
منبه

اترك تعليقاً

*