القصة القصيرة جدا

انهيار

حبال الحياة الخشنة، تزحف إليه، تخنقه، لا عاصم منها سوى أوتار عوده، يدندنها، يبيع النغمة للسُمّار مع أكواب خمرتهم، تسلّيهم، وتنسيهم…استدرّ النغمة المأسورة في الأوتار، تدثّرت بالعصيان، صوت غنائه تأرجح بين مقامات النشيج، انتفض، سار نحو الباب يجرّ أشلاء عوده، وروحه المبعثرة.

السابق
رائحة البطيخ والكلب الموجوع…
التالي
سقوط

اترك تعليقاً

*