القصة القصيرة جدا

برودة

يمشي مع رفاقه إلى المدرسة،قصفوا ،اختصروا العدد،وصل بمفرده، بعدها اختصروه،مشى برجل و خشبة، ثم اختصروا المكان ، لم تعد هناك مدرسة..قصفوا و قصفوا اختصروا كل الأدوات لم تبق إلا أدوات العطف ، لا شيء سوى العطف..شيء واحد لم يتمكنوا من اختصاره ..الضمير العربي.

قاص و شاعر و كاتب

السابق
مكر
التالي
هاتفي الخلوي يهتز في جيبي

اترك تعليقاً

*