الحوارية

بلاهة

أشاحت بوجهها عنه،تمتمت:
_ هل أجازف بزهرة شبابي مع عليل؟ فيما بعد طالعت تحقيقا صحفيا باسمه عن أمراض القلب،عضت على ناجذها.

السابق
مذكرات رجل مهم جداً
التالي
7 h

اترك تعليقاً

*