القصة القصيرة جدا

بوارٌ

رقصَ طرباً على وقعِ مِزمارِ راعٍ، انحنتْ له تواضعاً ، عانقها بشغفٍ، أودِعَ التبانُ بتهمةٍ؛ أمهُ خارجَ خطِ المطر.

السابق
خشخاش
التالي
مطاردة

اترك تعليقاً

*