القصة القصيرة جدا

بين شعر وبعر…

يتسكّع في شوراع المدينة، روحه تتدلى بين شعر وبعر…صفّقوا له جميعا رغم أنّهم لم يفهموا ما يقول… كانت ليلة مطلية بلون القبح.

السابق
اِنهيار
التالي
زهرة و مريخ

اترك تعليقاً

*