القصة القصيرة جدا

تحليق

أمرته بعدم الخروج إلى أن تعود بالطعام… ابتهاج أنداده بالخارج أشعل الرغبة في قلبه، تذكر نواحها المتواصل منذ خروج أخيه الأكبر الذى لم يعد، دار حول نفسه، تناول السكين، مزق قماش الخيمة.. وشاركهم اللعب بعينيه… عندما عادت.. وجدت نظرته تراوغ الرصاص المنهمر في سماء المخيم…!!.

السابق
زهو !
التالي
العانس

اترك تعليقاً

*