القصة القصيرة جدا

تصميم

لابد أن يقتنيها. نعم, عندما يملك القدر الكاف من المال سيشتري مثلها. الأمر و إن كان صعبا إلا إنه ليس بمستحيل. سيأتي حتما ذلك اليوم. دخل البائع الشاب على رئيسه مكفهرا. المشتري دائما على حق و لكن كيف آتي لهذا الرجل الغريب بسيارة فولفو موديل سنة ثمانين من القرن الماضي. حاولت أن أقنعه أن هناك ما هو احدث و أجمل و أكثر رفاهية لكنه كان و مازال يرفض و لا يبغي إلا طلبه المحدد و السعر مفتوح عندما نجلبها له. ضحك المدير و قال سنجلبها له. كادت أنافسه المتلاحقة أن تنبئ بأزمة قلبية وشيكة عندما مر أسبوع و أتصل به مركز بيع السيارات يخبره أن طلبه موجود في أنتظار مروره. كانت كما تمنى و تخيل بنية اللون و تبدو في حالة رائعة و السعر أقل كثيرا مما توقع. فرحته كانت طاغية و لسان حاله يقول ها قد التقينا و لو بعد حين. تحير ماذا يفعل, كان همه جمع المال اللازم لتحقيق أحلامه المؤجلة و نسي أن يتعلم كيف يقود سيارة.

السابق
تخاريف
التالي
جدارية عارية

اترك تعليقاً

*