القصة القصيرة جدا

تطهّر

نخرته القذارة والعفن، لم تكفِه بحيرة نفط.. ,خلال مروره أصيبت الأمكنة بالوباء. لفظه البحر العميق الذي تعتّق عطره بمليون شهيد؛ لفّته الحيرة، دخل في حذائه القديم.

السابق
إذلال
التالي
متاهة

اترك تعليقاً

*