القصة القصيرة جدا

تَمْوِيهُُ

قَرَّرَ سِيادتُهُ شَنَّ حمْلةََ لِمُقاوَمَةِ ٱلْفَسَادِ ٱلْمُتَفَشِّي. شَرَعَ فِي ذَلِكَ بِكُلِّ ضَرَاوَةِِ. لَمْ يَتْرُكْ رَأْسََا منْ رؤُوسِ ٱلْفَسَادِ إلّا وَأَطَاحَ بِهِ مُسْتَثْنِيََا رَأْسَهُ.

السابق
رفض
التالي
غضب وعجب

اترك تعليقاً

*