القصة القصيرة جدا

جدية

صحته بنشر نصوصه لأنها جميلة، أكد لها بأنه لا ينتمي بعد إلى قبيلة الكتاب، وأن الكتابة تيه وشغب واستمتاع. أرسلت له بصمة ” إعجاب “، رد عليها بأيقونة “غمزة”، نعتته بالمشاغب… وفي مشاغبته عشق!.

السابق
منحوس
التالي
تشرذم

اترك تعليقاً

*