القصة القصيرة جدا

جريمة

طرق بابها بليل.. فتحت له..دخل .. حاول إقناعها بما جاء من أجله.. لم تستجب..كادت يده أن تمتد إليها.. رأت الشرر يتطاير من عينيه.. أسرعت إلى غرفة النوم لتنفذ له طلبه… لم يرضه المبلغ الذي جاءت به أمه… قتلها وأخذ كل ما كان في صندوقها.

السابق
في القطار…
التالي
استحقاق

اترك تعليقاً

*