القصة القصيرة جدا

جمال الشباب

تلبس أحلى الثياب، تحب الجمال، تتأنق، تهوى تناغم الألوان، وجميل انسجامها، وقفت على مرآتها تتأمل في نفسها فتنهدت . سألتها ماحالها؟أجابت: وبحسرة بالغة، هل سأجد من سيهتم لحالي حينما أكبر إن حصل؟! وجَلسْتُ على كرسي جدتي هذا. بدأت تلامس شعر جدتها وتتمتم لاعليك ياحبيبتي. استدركت من سيهتم بلبسي بشعري وبنظافة مكاني…أم سيتركونني على سجيتي حيث لاأستطع ذلك..طمأنتها، فضحكت وقالت:إن لم يفعلوا ،حينئذ سأريحهم وأموت قهراً.

السابق
رَسامُ
التالي
بعض أساسيات كتابة الق ق ج

اترك تعليقاً

*