القصة القصيرة جدا

حزامُ أمان!

ألقوني في نيرانِ الحرب ، أصابتني الطائراتُ بالصممِ واللوثة .. بمعجزةِِ أنقذني الله ُ .. خرجتُ لا أملكُ إلا ثوبيَ المهلهلَ الذي أكلتِ الأزقّاتُ نصفَه .. في قريةِِ ما، في بلدِِ باردِ الروح _ حيث بتُّ أخشى من كل شيءِِ يطير _ تشاركتُ ثوبيَ مع فزّاعةِ حقل!.

السابق
صقيع
التالي
الجّاسوس

اترك تعليقاً

*