القصة القصيرة جدا

حْسُود

تَرَاجَعَ مَفْعُول المُخدِّر، اِسْتَيْقَظَتِ الأَوْجَاع، فِي الْعِنَايَةِ المُشَدَّدة، قُبَالَتي مَرِيض مُسْتَفِز، تَمَنَّيْتُ النَّوْم مِثْلُهُ، فَجْأَة وَقَفَتِ الْمُمَرِّضُة، وَغَطَّتْ وَجههُ بِبَطَّانِيَّة.

السابق
مليشيا
التالي
كَرنَفال

اترك تعليقاً

*