القصة القصيرة جدا

خيبة

تسربل بآلامه واستمع الى صوت ملائكيّ يردد “انا والقمر جيران”…ينقطع الصوت، يزداد بداخله السواد، تتنازعه رغبة في سماع” آه لو لعبت يا زهر “.

السابق
مشهد…
التالي
غلطة..

اترك تعليقاً

*