القصة القصيرة جدا

خيمة

تشدّ أعمدتها بالحبال والأوتاد وتقف صامدة في وجه الانكسار، قلوب مكلومة تغزوها من بوّابتها المشرّعة، المفاتيح المستوردة تكسّرت الواحد تلو الآخر على أعتاب قفلها وهي تحاول غلقه، واحد أصيل أفلح؛ مفتاح العودة العتيق.

السابق
ولادة
التالي
مزايدة

اترك تعليقاً

*