القصة القصيرة جدا

راقصة

وشوشتني، عانقتها، نلت عتاب الراغبين في عقابها، اتخذتهم ظهريا، صحبتها إلى حيث تمارس هوايتها المفضلة في الهواء الطلق. تبعونا تطايرت أعينهم، كادت تخترق جسدها النحيل.

السابق
مَعْقُولٌ
التالي
نجاة

اترك تعليقاً

*