القصة القصيرة جدا

ربيعٌ

وقفَ يتأمّلُ شجرةَ التّوتِ في حديقةِ منزلِهِ، هاهي البراعمُ تنمو، قرّرَ أنّهُ سيغيّرُ أصدقاءَ السّوءِ، ويرسمُ طريقًا جديدًا في الحياةِ.
إياد سلمان..

السابق
صدمة
التالي
حدث

اترك تعليقاً

*