القصة القصيرة جدا

ربّة العفاف

جلس الأبناء والشفاه تلوك الجوع بانتظار ما تجود به الحلّة الموضوعة على النار من عشاء. غفت عيونهم وتوسّدا الحصيرة. نهضت الأم ترفع الحلّة التي جفت من شدة البخار.

السابق
طمع
التالي
غفلة

اترك تعليقاً

*