القصة القصيرة جدا

زخرف

زحف بهم قطار الزمن دون توقف. سهوا عنه مغترين بزخرف الغابة. طفقوا يقطفون من زينتها دون هوادة. وكلما بلغ أحدهم محطة النهاية أدرك أن الغابة لم تكن غير سراب. بسرعة يترك كل شيء حتى جسده. ترفرف روحه وحدها نحو نور الحقيقة الأزلي.

السابق
…صفقة…
التالي
الشطب والجملة في القصة

اترك تعليقاً

*