القصة القصيرة جدا

سذاجة

حين كان الأب مشدوها كبقية الناس, أخذ الطفل يشد معطف أبيه مرات ومرات..
-أبي.. أبي .. لماذا امتلأ حينا بكل هؤلاء الناس؟ هل هو العيد؟:
-لا بني ..جارنا المسئول الكبير توفي وسيدفن اليوم..
حك رأسه قليلا محاولا أن يفهم وعاود شد المعطف
-وهل سيدفنون معه كل تلك السيارات وهذا البيت الكبير جدا جدا..؟؟؟؟!!!.

السابق
طُفولَة…
التالي
بعد نظر

اترك تعليقاً

*