القصة القصيرة جدا

سوء ظن

في الواجهة الزجاجية للمقهى, يَستنسخُ ملامحي .يقلدني في كل شيء. أُخرج له لساني, يكرر فعلتي ليُغيظني. قررتُ مهادنتهُ , لوحتُ له., نهضتُ لأغادر . حالما لمحتاني اخرج من المقهى, انفجرت المرأتان اللتان تنتظران الباص على ناصية الشارع بالضحك.

السابق
تشبث 
التالي
جدايل

اترك تعليقاً

*