القصة القصيرة جدا

سيمفونية

_ طالَ انتظارُك ، غيابُكَ يحتلُّ المقعدَ المجاورَ ، رفعَ النادلُ العجوز فنجانَ قهوتك الباردة وأطفأَ الأنوار !
_ سيدتي .. سنغلق .
حين وضع مفتاحَ المقهى في جيبه تمتمَ : _ يالكِ من عنيدة ، لعشرينَ عاماً وما زالت روحك في الداخلِ تنتظر !، طبطبَ على ورقةِ نعو’تي المهترئةِ وغادرَ ملوّحاً .

السابق
كف الأصيل
التالي
احتباس

اترك تعليقاً

*