القصة القصيرة جدا

شبه لهم

في معمعة تفكيرهم الظلامي أيقظوا ورثة هابيل وحرضوهم على الثأر، كما تدعي الغربان.. تاهوا بين جذع النخلة وقميص يوسف، أخذهم الطوفان، وتلقفهم بطن الحوت، بينما قابيل ينفي ويشك في اختلاف الأنساب..

السابق
تضحية
التالي
ملحٌ أجاج

اترك تعليقاً

*