القصة القصيرة جدا

صحوة

لم تصمد أمام ضغوطاته وإغراءاته، حضرت إلى شقته، استقبلها بحفاوة بالغة، تجوّلت في الشقة، دخلت إلى غرفة نومه، خرجت عن طورها، صرخت، وهذه الأخرى من عشيقاتك؟؟ لا ،لا هذه الطهر كله، هذه زوجتي التي رميتها وابنتي منذ خمس وعشرين عاما.

السابق
تنكر
التالي
ذبول

اترك تعليقاً

*