القصة القصيرة جدا

صَدِيق

كَانَ حَاضِرَا المَشْهَد، وَصَاحِبِه يَسْقُط نَحْوَ النَهر، رَاقَبهُ مَشْدُوهَا وَهُو يَسْتَنجِد بِه، وَيُخْرِج أخِر أنْفَاسِه وَيَذهَب نَحْوَ الأعْمَاق!!!، الأنَ أغْلَقَ كَامِيرَا الْهَاتِف.

السابق
تَلَطي
التالي
حلم

اترك تعليقاً

*