القصة القصيرة جدا

صِرَافَةٌ

القدم بالقدم، واليدين فرحة يعبثان في البضاعة المشتراة.. هنيهة يفتش عن المتبقي في جيبه لكي يعود وزوجته إلى قواعدهم.
بعد جولة بحث مضنية يكتشف أنه لم يعد شيء.. اطلق صرخة جمعت حوله الشحاذين بالسوق الكبير.
ترك البضاعة بين قدمي زوجته خفية، ومد يده لهم.. ارغموه على تبديل ملابسه.. في آخر (السرحة) حملت يده كيس محشي ورق أخضر.. خشي أن تكون مزورة.. توجه إلى أقرب بنك.. الحرس المدجج بالسلاح طردوه من أمام الباب.. تلقاه رجل من داخل سيارة فارهة.. اشترى كل ما معه بفارق كبير عن السعر الرسمي.. قبل أن يصل إلى منزله كانت زوجته مطلقة.

السابق
نهاية
التالي
خطوة للوراء

اترك تعليقاً

*