القصة القصيرة جدا

ضجيج

يُجْهِزُ على آخر مُعارضِيه، يعتلي المنصةَ خطيبا: أيها الشعب العظيم، لِنُعِدْ سوِيّا إعمارَ هذا الوطن!، تطيرُ الغِربان…تتبسَّمُ نملةٌ وهي تُطِلُّ من شُرفةِ جمجمةٍ قديمة.

السابق
طيف
التالي
تَقَمُّصْ

اترك تعليقاً

*