القصة القصيرة جدا

ضربة حظ…

كان عليه أن ينتبه لما يقولونه، عندما سنحت له فرصة الهمس واللّمز…أكل حتى شبع…وشرب حتى انتفخ…ذات يوم، على هامش ثرثرتهم شاع خبر انتقاله إلى السّاحل رفقة قط وكلب وقنينة عطر مزيلة لروائح الأفواه النتنة…جلس بجانب كلبه وراح يأمره: كنْ كلبا حاذقا، إنّها فرصـــ…لأوّل مرّة يضحك كلبه، ثم يهمس كلبه في أذن القط الذي كان يغطّ في النوم…انتهى العرض واستمرّ التصفيق حتى الصّباح…

قاص و ناقد

السابق
إِصرار
التالي
غلاءٌ

اترك تعليقاً

*