القصة القصيرة جدا

ضــيــاع

خرجت من جسمي ، نظرت إلى نفسي، أحسست بطاقة تدفعني للثورة عليها ، أشرت إليها بأصبعي، أشاحت بوجهها عني وقالت : من أنت ؟ سرى خيط حزين على جبيني ..
بحــثت عنها مدة بعدما رهنت قلبي عندها ، وجدتها تشطح مبتسمة وهي تودعه في مكان غير السماء …

قاص من المغرب

السابق
ندى الحب
التالي
تسلط

اترك تعليقاً

*