القصة القصيرة جدا

ضياع


متعثرا بين الجثث وكتل الدمار، وجد معلمه بصعوبة، ينظر في كل اتجاه، يستجدي أن تكلّمه الشرفات، عن شماله ينبعث من بين الغبار صوت باك يرتجف: وشاحها تحت حذائك سيدي.

يحيى أوهيبة

مؤسس مجلة قصيرة.

السابق
الوهراني
التالي
المبادئ

اترك تعليقاً

*