القصة القصيرة جدا

ضياع

في محطة انتظار، تحلم بمقعد خال، جدها العجوز ارهقه الزمن، لقد خلع اللصوص السكة، التهمت زوادة سفرها، قضمها الصمت بدون ماء.

السابق
طيبة..
التالي
رُكنٌ غَريب

اترك تعليقاً

*