القصة القصيرة جدا

طبيعة

احتدم صراعهم الازلي، قوة دافعة وأخرى مانعة، بين نية سيئة وتقوى مؤمنه، قتل قابيل أخيه، بقيت مغارة الدم حالكة السواد تفور (بالانأ المثالي) إلى ماشاء الله.

السابق
توابع
التالي
سَطو

اترك تعليقاً

*