القصة القصيرة جدا

طفل ولكن…؟؟؟

كانَ جِسمُه ضَئيلا، ونَظرتُه حادّة… حين يُقبِل…يَتبدَّد قطيعُ الكِلاب.. ذاقَ حَلاوةَ السِّجن صَغيرا.. فتنبَّؤوا له بِمسْتَقبَل زاهِر.. وَلمّا بلَغ مِن الُعمُر عِتِيّا..
تَمَسَّحوا به الْتِماسا للبَركة…

السابق
اختناق…
التالي
نابغة عصره

اترك تعليقاً

*