القصة القصيرة جدا

طواغيت

لم ندر .. أي منحدرٍ ننحدر إليه .. فالحناجر جهورة .. والساحات شاغرة , والرؤوس يانعة , والأيادي خضبتها لسعات الشمس , والأكباد تتقلى فى الأوجاع .. حامت أسراب الغربان جماعات وفرادى .. ملأت الحارات والأزقة .. ضاقت الأرض على ساكنيها بما رحبت .

السابق
كيد نساء
التالي
هجرة

اترك تعليقاً

*