القصة القصيرة جدا

عشق

للحروف أطراف و لسان و شفتين ، قلب نابض و فكر حريص..ورقة حرة عذراء تغتسل بالتبر في وادي الجمال و العفاف.. هذا ما هتف به الأصيل ذات أصيل..فقالت له:
– خيانة مشروعة ، لكن قلبي لا يقننها.. فأنا الهمس و الحرف.. أنا ما تكتم و ما تجهر به من القول..أنا كتابك ، فهل لديك اعتراض..!

السابق
توبة
التالي
دعائمُ الملك

اترك تعليقاً

*