القصة القصيرة جدا

عناد

-لا حاجة بك إلى ذلك، جرٌته متجاهلة طلبه.
– أريد رؤيتها عن قرب.
توسٌَل وهو ينظر في عيني أمه الرافضة، غافلها وأمسك بالفراشة الساحرة الألوان،حوٌَلتها أصابعه الصغيرة إلى فتات ،بحزن راقب تطايرها غبارا في الهواء .

السابق
جزاء
التالي
آية

اترك تعليقاً

*