القصة القصيرة جدا

غشاوة

تحاصره الدنيا من كل جانب، تكبس أنفاسه حد الموت… يطرق جميع الأبواب، استجابتها موصدة… أقرب إليه من حبل الوريد، باب الاشراق مشرع على الدوام لكل العتمات.

السابق
مخاض
التالي
وطنُ الآلام

اترك تعليقاً

*